أخبار فنية

محامي حسن كامي: “مبسوط بتشميع مكتبة المستشرق وهدخلها تاني”

قال عمرو رمضان، محامي الفنان الراحل حسن كامي، إن مكتبة “المستشرق” شركة وكان الفنان الراحل وزوجته مدام نجوى شريكَين فيها، وأنا دخلت برفقة أشخاص كشركاء في المكتبة منذ أبريل 2018.
وأضاف رمضان، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “رأي عام”، المذاع عبر فضائية “Ten”، تقديم الإعلامي عمرو عبد الحميد، اليوم الثلاثاء، أن المكتبة تم بيعها إليه قبل أشهر وبالتحديد في أبريل من العام الحالي، وكان الراحل يتولى مهمة إدارتها فقط.
وأضاف المحامي أن “مكتبة المستشرق لم يتم تشميعها، ولكن حدث لها غل يد، والموضوع بسيط، والإجراء باسطني جدًّا، وأنا سأعيد المكتبة مرة أخرى إلى ملكيتي، وسأقدم تظلمًا أمام النيابة”.
وأكد رمضان أن تشميع المكتبة في صالحه، لأنه سوف يستردها مجددًا، وبعد إعادة فتحها سيدخل المكتبة رسميًّا، وأنا لديَّ ورق رسمي يثبت ملكيتي ولن يستطيع أحد إنكار الأمر، مشيرًا إلى أن “الطرف الثاني في العقد زوجتي، والظروف المادية لحسن كامي كانت ليست جيدة”.
وتابع محامي الفنان الراحل حسن كامي: “لم يكن هناك أية علاقة بين حسن بيه وإخوته، وده سبب عدم معرفتهم ببيعه أملاكه إليه، والفنان الراحل باع شركة سياحة كان يمتلكها، ولا أحد يعرف أين ذهبت أموالها”، مؤكدًا أن حسن كامي باع 99% من أسهم شركة السياحة ولا أعرف مصيرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker