وزير التعليم… لن يتم تصعيد الطلاب للصفوف الأعلى حال وقف الدراسة

قال الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، إن سوء استخدام السوشيال ميديا سبب للجميع حالة ذعر حول فيروس كورونا، لافتًا إلى أن الحالة الموجودة على مواقع التواصل الإجتماعي لا تساعد على اتخاذ أي قرار، والأجواء لا تساهم على التفكير بشكل علمي منطقي.

وأكد: أنه لا يمكن تعليق الدراسة إلا من خلال إعلان وزارتي التربية والتعليم والتعليم العالي هذا القرار بعيدًا عن ما يتردد على مواقع التواصل الاجتماعي، موضحًا أنه لم يحدث اجتماع في مجلس الوزراء بشأن الدراسة. وتابع: “إذا صدر قرار بتعليق الدراسة سيتم إعلانه رسميًا وليس من خلال السوشيال ميديا”، مؤكدًا أنه لم تسجل حالة واحدة مصابة بكورونا في المدارس أو الجامعات.

وأردف:”نحن ما جعلنا الوضع كارثي بالهلع الموجود علي السوشيال ميديا، ولكن الأرقام لا تقول ذلك”، موضحًا أن الدول التي لم تعلق الدراسة أكثر من التي أوقفتها.

ولفت: إلي أن هناك غرفة أزمات لمتابعة الأوضاع بصورة اَنية في المدارس والجامعات، مؤكدًا: اذا كانت هناك اسباب موضوعية قررتها الدولة ككل بما في ذلك وزارتي التربية والتعليم والتعليم العالي والأجهزة السيادية ووزارة الصحة، تدعو الي ايقاف الدراسة لفترة زمنية نحن لن نصعد طالب للسنة الأعلي الا بعد استكمال المحتوي الدراسي المطلوب منه.

وتابع:”اذا أخذنا إجازة شهر سنزود السنة الدراسية شهر أو محاسبة الطلاب عليه، وليس مش فكرة انا احنا بقي يلا نقفل ونمشي، يبقي كده متعلمنهاش، اذن فيه ضريبة هندفعها لهذا الأمر في حال تعطيل الدراسة “.

وأكد: أن الغياب والحضور في المدارس يحتسب بصورة طبيعية، مشيرًا إلي أن قرار مجلس الوزارء حول التجمعات لا ينطبق علي المدارس.

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى