وزيرة الصحة: المصري المصاب بفيروس كورونا حالته حرجة

قالت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، إن أول مُصاب بفيروس كورونا في مصر والذي كانت حالة الفيروس إيجابية وكان لشخص صيني وبعد وضعه في الحجر الصحي بـ 48 ساعة أثبت التحليل أن الفيروس سلبي ورغم ذلك تم وضعه في الحجر الصحي لمدة 14 يوما وتعافى وخرج، بينما الحالة الثانية مصابة في مصر كان لشخص كندي الجنسية والذي يعمل في شركة البترول.

وأضافت “زايد”، خلال مداخلة هاتفية في برنامج “الحكاية”، مع الإعلامي عمرو أديب، على شاشة “MBC مصر”، أن المصاب الكندي ما زال تحت العلاج وحالته تتحسن، ومتواجد الآن في الحجر الصحي، بينما الحالة الثالثة هي للشخص المصري القادم من صربيا عبر فرنسا، ولكن حالته حرجة وما زال لا يوجد تحسن شديد في حالته ويخضع للعلاج في مستشفى العزل، ويبلغ من العمر 44 عامًا.

وأشارت وزيرة الصحة والسكان، إلى أن لجنة الوزارة عندما ذهبت له في مستشفى خاص وجدت حالته غير مستقرة، حيث إن المستشفى أبلغ الوزارة بأن هناك حالة مشتبه بإصابتها بكورونا وحالته لا تستجيب للعلاج منذ أيام، مؤكدة أن المصاب دخل المستشفى يوم 29 فبراير، بينما أبلغ المستشفى الوزارة يوم 5 مارس، وتم التحليل له وظهرت لديه إيجابية الفيروس، وما زال يخضع للعلاج بمستشفى العزل.

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى