أكدت المحامية نهاد أبو القمصان، أن الجواز مبنى على المودة والرحمة والشراكة والأمان والصبر على الآخر، مضيفة: لما حد يرهب مراته ويقولها هتجوز عليكى ودا حقى خلاص شوف حقوقها هى كمان.

المحامية نهاد أبو القمصان: الجواز مبنى على المودة والرحمة
وأضافت أبو القمصان، في منشور عبر صفحتها على “فيسبوك”: “اللى هيستخدم القرآن وبيقول حقى، كمان يدفع اللى عليه و علشان الناس يكونو شركاء فى مودة ورحمة مش تهديد وإرهاب نفسى وإنعدام أمان ..فهمتوا”.

وتابعت: احنا بقى لما نتكلم فى حقوق البنات والسيدات في الدستور والقانون يقولوا فيمنست ودا طبعا فخر مش عيب، ولما نتكلم بالقرآن يقولو بس الظروف الحالية اتغيرت، طيب هى الظروف ما تغيرتش لمثنى وثلاث ورباع.

الست مش مجبورة ترضع أولادها
واستكملت المحامية نهاد أبو القمصان: اللى عايز يثنى ويثلث يدفع اللى عليه، ونبدأ بأجر الرضاعة، وأظن الكل عارف أن الرسول عليه الصلاة والسلام أمه لم ترضعه وكان ليه مرضعة، وياريت ما اسمعش معارضة لكلام ربنا.. اسغفر الله العظيم.

و أضافت أبو القمصان: كمان تفسير الائمة الشافعى وابن حنبل وابو حنيفة، لأن الستات بتعرف تقرا القرآن كمان وتشوف ليها أيه وعليها إيه.

وكانت قد ردت المحامية الحقوقية نهاد أبو قمصان، على نقيبة أطباء القاهرة، الدكتورة شيرين غالب، على التصريحات المثيرة للجدل، والتي نصحت فيها خريجات كلية طب أسيوط الأزهر، بتفضيل مصلحة الأسرة والأولاد على العمل، واختيار تخصصات وطبيعة عمل لا تسمح لهن بالبقاء خارج المنزل ليلًا.

ونشرت نهاد قمصان فيديو عبر صفحته على فيس بوك بعنوان: «عايزة اقولكو السر الخفى وراء عمل الستات بمناسبة إن الأولاد أولا، والشغل طبعا أولا”.

وقالت نهاد قمصان: «القيمة الحققية للشغل، إننا نطفش كام ساعة من وش العيال.. طبعا العيال حلوين أوي والجنة تحت أقدام الأمهات أوي.. بس العيال ممكن تخلينا نحط مشابك في ودانا ونصوت في ميدان التحرير.. عادي أوي أوي».

وتابعت: «الشغل حلو وتحقق ذاتك وفلوس وعلاقات .. كلام جميل، لكن الهدف الأساسي إنه يبقا عندك بريك من الأمومة تطفشي فيه من وش العيال.. يعني لو بتركبي مواصلات.. كوباية شاي بالدنيا واللي فيه.. أو لو عربية معاكي القهوة والسندوتشات وتعيشي».

وأردفت: «الشغل ده عشان تاخدي بريك من الأمومة العظيمة، وترجعي إما فايقة ورايقة أو مهدودة، وفي الحالتين هتسمعيهم وإنت كلك إقبال على الحياة.. لو فايقة ورايقة هتبقا مزاجك حلو وبتسمع، ولو مهدودة هتبقا متنحة وبتسمعي بردو.. وساعتها هتبقا أحلى ماما في الدنيا».

الدكتورة شيرين غالب كانت قالت في كلمتها: «كلمة بس للطبيبات اللي متخرجين النهاردة، وفقا لما ورد في الصفحة الرسمية للمحامية نهاد ابو القمصان و هنا أنتِ بيتك ثم بيتك، أولادك وبعدين مهنتك، أوعي حد يقول لك مهنتك قبل ولادك، أوعي حض