نقيب الزراعيين يعلق علي انتشار النمل الأبيض في بعض مناطق الإسكندرية..تمثل خطرًا داهمًا على العقارات

تعرضت أنحاء متفرقة من مدينة الإسكندرية لغزو من النمل الأبيض، وسط بلاغات عديدة تلقتها مديرية الزراعة والمحافظة، من مواطنين، بمناطق بـ”شرق وغرب ووسط” المدينة الساحلية.

وقال مصطفى كامل البخشوان نقيب الزراعيين بالإسكندرية، إن حشرة النمل الأبيض تنشط في الأجواء الرطبة وهو ما تتميز به الأجواء في المدن الساحلية ومن بينها الإسكندرية.

وأضاف “البخشوان” إن حشرة النمل الأبيض موجودة في المدن الساحلية على مدار العام، ولكن تنشط أكثر مع زيادة معدلات الرطوبة مثل ما يحدث في الوقت الحالي، مشيرًا إلى أن هناك العديد من الإجراءات التي تتخذها وزارة الزراعة عند تلقي بلاغات بشأن انتشار النمل الأبيض في أحد المنازل.

وأشار إلى أن وزارة الزراعة تقوم بمعاينة المكان الذي تم الإبلاغ عنه بوجود النمل الأبيض ليتم التأكد أولا إن كان الموجود فعلًا هو تلك الحشرة أم لا، وفي حالة التأكد يتم رش المنزل بالمبيدات.

وتابع: إن وزارة الزراعة تقوم بتوفير المبيدات المخصصة لمكافحة حشرة النمل الأبيض مجانا بكمية ربع لتر لكل شقة، مشيرا إلى أنه في حالة احتياج كمية أكبر يتم محاسبة مالك الشقة عليها.

وأوضح نقيب الزراعيين بالإسكندرية، أن حشرة النمل الأبيض تمثل خطورة كبيرة جدا على المنازل، حيث إنها تهاجم أثاث المنازل والأبواب وتسبب في تآكلها، كما أنها تنتشر أكثر في المنازل التي يوجد بها باركيه في الأرضيات، لافتا إلى أنها تمثل خطورة على أساس العقارات؛ من الممكن أن تؤدي إلى خطورة على حياة قاطنيها على المدى الطويل في حالة عدم التصدي لها.

وأشار إلى أنه في حال ظهرت حشرة النمل الأبيض في شقة واحدة بعقار ما؛ يتم رش المبيدات في جميع شقق العقار، حيث إنه من الممكن أن ينتقل النمل من شقة إلى أخرى.

وأوضح أن حشرة النمل الأبيض تنتشر بكثرة في منطقة سموحة شرق الإسكندرية؛ بسبب أنها كانت قديما منطقة زراعية ويوجد بها كميات كبيرة من النمل الأبيض في التربة.

وأضاف أن هناك قرارً من محافظ الإسكندرية بعدم إصدار أي ترخيص لإنشاء أي مبنى جديد قبل موافقة وزارة الزراعة، مشيرا إلى أنها تقوم بمعاينة التربة التي سوف يقام عليها المبنى، وفي حالة وجدت مستعمرات للنمل الأبيض، يتم التعامل معها قبل أن يتم إنشاء المبنى.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى