مطالبات بتجهيز الحجر الصحى بالسلوم لعزل المشتبه بحضانتهم فيروس كورونا

طالب عدد من أهالى محافظة مطروح بالعمل على تجهيز مستشفى الحجر الصحي بهضبة السلوم، وتزويده بالأطقم الطبية والإدارية بالحجر الصحي المخصص لاستقبال المواطنين المصريين القادمين من دولة الصين، والمقيمين في مدينة ووهان الصينية بعد انتشار فيروس كورونا المستجد ncov بها ، بدلاً من مستشفى النجيلة المركزى.

مستشفى الحجر الصحى بهضبة السلوم تم إنشاؤه قبل 15 عاما لمثل هذه الحالات

وأكد عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعى من سكان المحافظة أن مستشفى الحجر الصحى بهضبة السلوم الذى يقع على الحدود الغربية للبلاد تم إنشاؤه قبل 15 عاما لمثل هذه الحالات، كونه يقع فى نقطة حدودية بعيدة عن السكان.

ويتم فيه إجراءات الحجر الصحي للعائدين من الخارج، واتخاذ الإجراءات الاحترازية، لمواجهة فيروس كورونا المستجد، بدلاً من نقلهم إلى مستشفى النجيلة المركزى الذى يقع بالقرب من منطقة سكنية.

تضرر الموسم السياحى بالمحافظة فى حالة اكتشاف فيروس كورونا
وتتصاعد مخاوف عدد من الأهالى ببعض مدن ومراكز محافظة مطروح عقب قرار وزارة الصحة والسكان، بإخلاء مستشفى النجيلة المركزى لاتخاذ الإجراءات اللازمة لعودة من يرغب من المصريين المقيمين في مدينة ووهان الصينية بعد انتشار فيروس كورونا المستجد ncov به، خوفاً على سلامتهم وذويهم من تسلل الأوبئة إلى داخل البلاد، مع مراعاة سلام وأمن أهالي المنطقة والحفاظ على صحتهم، مع توفير الخدمات الطبية في أماكن بديلة وقريبة، وخشية من تضرر الموسم السياحى بفصل الصيف من تداعيات هذا القرار .

إخلاء فندق المشير ومستشفى النجيلة لاستقبال حالات اشتباه فيروس كورونا
وشهد عدد من صفحات التواصل الأجتماعى تقديم مناشدات لمحافظ مطروح بشأن مخاوف بعض سكان المحافظة بعد أن تم تداول أنباء عن أخلاء فندق المشير ثم مستشفى النجيلة لاستقبال الحالات الوافده من الصين لأشتباه حضانتها فيروس كورونا كالصاعقة على مطروح كلها ، خاصة فى ظل بساطة أهل النجيلة البدوية وقرب المستشفى من أحد الأسواق ، وضرورة توعية المواطنين بهذه المنطقة بمخاطر مرض.

وعلى مدار الأيام الماضية ساد الغضب بين بعض أهالى النجيلة بسبب شائعات إخلاء مستشفى النجيلة المركزي بعد زيارة الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة للمستشفى الأسبوع الماضى ، وفى ظل التكتيم الذى صاحب أتخاذ قرار الأخلاء والذى لم يوضح الحقيقة لأهالى إلا متأخراً..

وقام عدد من أعضاء مجلس النواب عن المحافظة وبعض المسئولين، بجهود في الأيام الماضية لاحتواء حالة الرفض والمخاوف وإقناع بعض أهالي مدينة النجيلة، بالقبول باستغلال المستشفى بشكل مؤقت، لحين تجهيز مستشفى العزل الجمركي القديم بهضبة السلوم.

وأكدت مصادر بمحافظة مطروح عن أنه سيتم العمل على رفع كفاءة الحجر الصحى بمنفذ السلوم البرى واستكمال تجهيزه وتهيئته، لإستقبال أى حالات طارئة عبر المنفذ فى أى وقت للفحص والكشف الطبى عليها ضد أى أوبئة أو أمراض معدية أخرى.

تجدر الأشارة إلى أن محافظة مطروح قامت باصدار بيان توضيحى فى الساعات الأولى من صباح اليوم لتهدئة المواطنين وطمأنهةالرأى العام بشأن ما يثار حول تحويل مستشفى النجيلة المركزى كحجر صحى للعائدين من الصين للتأكد من خلوهم من فيروس كورونا المستجد ncov والذى قد يشتبه باحتمالية إصابة البعض منهم به .

وأضاف البيان إلى أنه سيتم توفير سبل الإعاشة والإقامة لهم مع التأمين الطبى التام للتأكد من عدم حضانة فيروس كورونا خلال مدة 14 يوما ، ومن يتأكد سلامته سيغادر ،مع العلم أنه لا يوجد حالة واحدة يظهر عليها الأعراض فى الخارج، ومن يُشتبه في إصابته أو يعانى من مرض مزمن ، سينقل من فندق القوات المسلحة إلى مستشفى النجيلة المجهزة حالياً بأحدث أجهزة العناية المركزة بسيارة الإسعاف ذاتية التعقيم، ومن ثمّ يخضع بشكل تام للحجر الصحي داخل المستشفى .

وتم الأشارة إلى التنسيق لتوزيع أطباء مستشفى النجيلة على الوحدات الصحية بمنطقة النجيلة (3 وحدات) بعد تجهيزها بجميع الاجهزة الطبية اللازمة ، واستقبال المرضى فيها وتقديم الخدمات الطبية لأهالي المنطقة.. مع توجيه قوافل طبية متكاملة بها 9 سيارات لتقديم الخدمة الطبية لأهالى مدن النجيلة وبرانى والسلوم.

وتابع البيان : مع الإحاطة بأنه سيتم عودة أبناء مصر من الصين على متن طائرة خاصة ، يرافقهم فريق طبي مصرى خاص مُجهز بالإجراءات الوقائية اللازمة ، أخيرا فالدولة المصرية وقيادتها وجميع أجهزتها لا تألو جهداً فى الحرص على أبنائها وحمايتهم ، والاطمئنان عليهم ورعايتهم ومنع أى ضرر بهم سواء داخل مصر أو خارجها

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى