أعلنت وزارة البترول والثروة المعدنية المصرية أن استهلاك الغاز الطبيعى والوقود اللازم لمحطات الكهرباء سجل أعلى معدلاته خلال اليومين الماضيين بصورة قياسية نتيجة ارتفاع درجات الحرارة.

وأضافت الوزارة، في بيان صحفي، اليوم الجمعة، أن قطاع البترول وفر كامل هذه الكميات غير المسبوقة، والتي بلغت نحو 5210 ملايين قدم مكعب غاز مكافيء يوميا، بزيادة نسبتها 118% عن الاحتياجات المخططة لتلك الفترة، مع الالتزام بالتأمين الكامل لباقي احتياجات القطاعات المستهلكة.

وتمثل الكميات الحالية التي تم استهلاكها من الغاز الطبيعي لمحطات الكهرباء والبالغة 4670 مليون قدم مكعب غاز يوميا نحو 67% من استهلاك الغاز محليا، بالاضافة إلى توفير أكثر من 13 ألف طن مازوت لاستكمال احتياجات محطات الكهرباء.