أعرب الفنان محمد رمضان، عن ندمه على المشكلة التي تسبب فيها للطيار الراحل أشرف أبو اليسر، قائلا: “أنا زعلان إني تسببت في شيء قاسي على الراحل الطيار أشرف أبو اليسر، وأتمنى الناس كلها تترحم عليه”.

وتابع خلال لقائه ببرنامج “معكم” الذي تقدمه الإعلامية منى الشاذلي بقناة “سي بي سي”: “أعترف بشيء؛ إني بتعلم من إدارة أزماتنا وساعات ما بنحسنش إدارة الأزمة، تفاجأت بقرار إيقاف موظف مدى الحياة علشان ممثل أو شخص اتصور جوة الطيارة، وعرفت فيما بعد إنه شيء قانوني مظبوط، وكنت بتمنى إن القرار يكون أخف لو كان جزاء، وكنت جاهز وحاولت بقدر الإمكان وبكل الطرق أحل الموضوع قبل ما يتصعد ويبقى قضية رأي عام، ولكن محصلش نصيب في الحل، واتطلب شيء وحاولنا بشيء، والموضوع وصل للقضاء، ولو رجع الزمن للوراء، واللي زعلني شخصيًّا إن الموضوع قدم في الإعلام اني سبب في شيء صعب زي ده، والأعمار بيد الله والوفاة حصلت بعد لما هو كسب القضية والقضاء أنصفه، وبكل الحب والرضا المبلغ اللى القضاء حكم به بكل التسامح والرضا وصل للمحكمة ولأسرة الطيار الراحل اشرف أبو اليسر”.

دفعت مبلغا ماليا لأسرة أشرف أبو اليسر
وأكمل: “دفعت المبلغ بكل الحب والرضا والتسامح، ولكن المبلغ ما عوضوش أيضا إنه يتوقف مدى الحياة عن شغله، ومش بإيدي أعمل أكتر من كدا، ولو ينفع أروح للجهة اللي فصلته مدى الحياة أعمل شيء، إنه يرجع لوظيفته كنت عملت”.

اعتراف محمد رمضان بالخطأ في واقعة الطيار أشرف أبو اليسر
واستطرد محمد رمضان: “طالما القضاء حكم ضدي، إذن فأنا أخطأت، أنا مش دارس قانون والموضوع راح للمحكمة، والمحكمة نظرت الموضوع ورأت أن الخطأ عندي، وأنا راضٍ وواثق في قضاء بلدي، وأنا غلطت ومفيش حد مبيغلطش، والمبلغ اللى المحكمة حكمت به أنا دفعته”.

محمد رمضان: زعلان إني تسببت في أزمة الطيار أشرف أبو اليسر (فيديو)
محمد رمضان يقلد عادل أدهم ومحمود المليجي وكمال الشناوي ويكشف رأيه في الزعيم (فيديو)
بداية القضية
وتقدم الطيار أشرف أبو اليسر قبل رحيله بدعوى يتهم فيها محمد رمضان بسبه وقذفه، وطالب بتعويض مالي، وذلك على خلفية إيقافه بسبب مقطع فيديو نشره محمد رمضان في أكتوبر 2019، ظهر فيه جالسا في غرفة قيادة طائرة أثناء رحلة جوية، وبدا وكأنه يقودها، في مخالفة لقوانين الطيران الجوية التي تحظر دخول الركاب أو التعامل مع قائد الطائرة أو مساعده، ما دفع وزارة الطيران المدني لاتخاذ عدة إجراءات عقابية ضد الطيار بسبب سماحه لرمضان بذلك حيث ظهر إلى جواره.

واستندت الدعوى التي قدمها الطيار أشرف أبو اليسر، إلى مقطع الفيديو الذي نشره محمد رمضان عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، والذي عرض من خلاله على الطيار مبلغا ماليا “كترضية بعد فصله من العمل”.

سحب رخصة الطيران
ومن جانبها، قالت وزارة الطيران المدني آنذاك إنها أجرت تحقيقا تبين من خلاله ثبوت ما ورد بالمقطع الذي نشره رمضان وتظاهره بتولي القيادة، بالمخالفة لقواعد الطيران المدني.

وقررت الوزارة، بحسب بيان لها، إلغاء رخصة الطيار وسحبها مدى الحياة، وعدم توليه مستقبلا أي أعمال تخص الطيران المدني سواء إدارية أو فنية، مع سحب رخصة الطيار المساعد لمدة عام.

مشادات وحرب تصريحات
شهدت مواقع التواصل الاجتماعي حينها حملة تضامن مع الطيار الموقوف، وطالب رواد هذه المواقع محمد رمضان بتعويضه، ليعلّق الفنان على الأزمة قائلا: “كل اللي متابع مشكلة كابتن طيار أشرف أبو اليسر، أنا عمري ما هتخلى عنه، أول امبارح كلمت صديق ليا مدير شركة هوليداي للطيران الخاص وحكيتله الموضوع وقالي ابعتلي السي في بتاعه وإن شاء الله في خلال أسبوع يكون اشتغل ورجع لمهنته ولكن من خلال شركة أخرى”.

ليصرح أشرف أبو اليسر، بأن محامي محمد رمضان طلب منه “السي في” كي يعمل في شركة طيران أخرى، ولكن من الواضح أنه لا يعرف حجم العقوبة الموقعة عليه، وهي الإيقاف مدى الحياة عن مزاولة أي مهنة تتعلق بالطيران، ليدافع الفنان عن نفسه خلال حوار مع الإعلامي وائل الإبراشي، مؤكدًا أنه ليس أول فنان يتم تصويره في الطائرة، فهناك عدد من الفنانين صورهم على جميع المواقع وهم يقودون الطائرة، ولكن الأزمة في قيادته هو للطائرة، لافتا إلى أن الطيار فور قرار إيقافه عن العمل، توجه بصحبة محاميه إلى مكتبه الخاص وجلس مع محاسبه، وطلب تعويض 9.5 مليون جنيه، ولم يقدم طعنا على قرار إيقافه.

ليرد أبو اليسر في مداخلة تليفونية مع الإعلامية لميس الحديدي قائلًا: “أنا لم ألجأ إلى القضاء إلا بعد أن أصابني اليأس منه بعد التواصل لمدة خمسة أشهر”، مشيرًا إلى أن رمضان عرض تكفله بمرتبه إلى حين حل المشكلة، ولكنه رفض هذا العرض، وأعلن استمراره في الإجراءات القضائية حتى يتم التوصل لحل.

 

نزاع قضائي
ومن جانبه، أقام مجدي حلمي محامي الطيار أشرف أبو اليسر، دعوى أمام المحكمة الاقتصادية في القاهرة، طالب فيها بتعويض موكله 25 مليون جنيه عن الأضرار المادية والأدبية التي لحقت به جراء نشر صورة الفنان داخل طائرة موكله، مشيرًأ إلى أن الفنان محمد رمضان استغل صورة موكله في الترويج لنفسه بنشر فيديو كليب لأغنية جديدة له سماها «مش بتفتش في المطار»، مستغلًا صورة الكابتن طيار أشرف أبو اليسر في مشهد استعراضي في قيادة الطائرة، ما أدى إلى إلحاق الأضرار الجسيمة المالية والأدبية له.

وفي 7 أبريل 2021، قضت المحكمة الاقتصادية، فى الدعوى رقم 119 لسنة 2020، المقامة من المحامي مجدي حلمي، وفقا لما ورد هنا وكيل الطيار أشرف أبو اليسر، التي يطالب فيها الفنان محمد رمضان بتعويض موكله عن الأضرار التي لحقت به بمبلغ 25 مليون جنيه بإلزام محمد رمضان، بدفع 6 مليون جنية تعويضا لما لحق الطيار أشرف أبو اليسر من أذى.

وبعدها بأيام قليلة، وبالتحديد في 24 أبريل 2021، توفي الطيار أشرف أبو اليسر، داخل غرفة العناية المركزة نتيجة إصابته بأزمة صحية.