أعلن المؤلف والمخرج محمد دياب، إصابته بالفيروس الجديد من كورونا الذي يحمل اسم «دلتا»، أثناء إقامته في ألمانيا، وذلك رغم حصوله على المصل، مشيرا إلى أنه مصابا بالمتحور الجديد منذ أسبوعين.

وكتب على فيس بوك: «بقالي أسبوعين عندي النسخة الجديدة من كوفيد (دلتا)، ورغم أني واخد الفاكسين، إلا إن الحماية من دلتا كانت محدودة في حالتي».

وقال دياب: «أنا متأكد إني لو ما كنتش واخد الفاكسين، كانت حالتي هتبقى أسوأ بكتير، بس الحقيقة أن الفاكسينز اللي أظهرت مناعة ضد المتغيرات الجديدة، هي الفاكسينز صاحبة تكنولوجيا mRna فايزر ومودرنا».

 

وأضاف دياب: «النهاردة ألمانيا عاوزة كل الناس تاخد جرعة منشطة من فايزر أو مودرنا، أياً كان التطعيم اللي خدوه في الأول.. أنا حبيبت أحذر اللي واخد الفاكسين، وفاكر إنه مش محتاج ياخد احتياطاته، الموضوع صعب، وأنا بعتبر نفسي من الناس اللي صحتها كويسة، واتبهدلت، ولو جه لحد كبير في السن هيبقي أصعب بكتير.. أرجوكوا خدوا بالكوا من نفسكوا، متنسوش تدعولي وتدعوا لكل مريض».