في واقعة هي الثالثة من نوعها ضجت بها مواقع التواصل الاجتماعي، عثر أهال بمحافظة الفيوم على مقبرة تضم بعض الهياكل العظمية لحمير، قام بعض المجهولين بذبحها وسلخ جلودها.

الأهالي عثروا على أكثر من 100 حمار مذبوح وملقاة هياكلها في منطقة الحامول بمحيط محمية وادي الريان بالقرب من الشلالات.

ورجحت مصادر لوسائل إعلام محلية أن يكون تم التخلص من الحمير قبل عدة أشهر أو ربما في الصيف الماضي، فيما شكل رئيس مركز المدينة، لجنة من الطب البيطري للتحقيق في الواقعة وكشف ملابساتها.

وتم تحرير المحضر اللازم وأخطرت النيابة للتحقيق بالواقعة.

وتداول رواد السوشيال ميديا الواقعة، وفقا لما ورد في موقع العربية هنا وعبروا عن تخوفهم من أن تكون هذه اللحوم قد طرحت في فترة سابقة للبيع في الأسواق، متسائلين عن مصير هذه اللحوم.

يذكر أن واقعتين مماثلتين شهدتهما نفس المحافظة في وقت سابق، أولاهما كانت عام 2017 عندما عثرت قوات الأمن على 35 رأساً وهياكل لحمير بقرية الحامول، والثانية بالعثور على هياكل عظمية لحمير في صحراء قرية دمشقين التابعة لمركز محافظة الفيوم في شهر أغسطس من العام الماضي.