قبلت جهات التحقيق الاستئناف بالطعن الذي قدمه المستشار جميل سعيد المحامي بالنقض، وكيلا عن أسرة الإعلامي الكبير الراحل وائل الإبراشي، وأرسلت القضية إلى محكمة استئناف القاهرة لتحديد دائرة أخرى مختصة في محكمة الجنايات لنظر القضية.

وكان المستشار جميل سعيد تقدم بالطعن بالاستئناف على قرار النيابة العامة، أن لا وجه لإقامة الدعوى الجنائية في البلاغ المقدم من زوجة الراحل ضد الدكتور شريف عباس المعالج للإعلامي الشهير، والتي انتهت النيابة العامة إلى حفظ القضية، بحسب ما جاء في موقع القاهرة 24.

وكانت تصريحات زوجته سحر الإبراشي أثارت جدلا، وفقا لما ورد في الفن هنا بشأن تسبب أحد الأطباء في تدهور حالته الصحية خلال خضوعه للعزل المنزلي جدلا واسعا، الأمر الذي ردت عليه نقابة الأطباء بفتح تحقيق في هذا الأمر.

نرشح لك: مدير مكتبة الإسكندرية: لم نفرط في مقتنيات نور الشريف ولدينا تأمين لا يوجد في أي مؤسسة مصرية

وائل الإبراشي وزوجته
كما تقدمت سحر الإبراشي ببلاغ رسمي إلى النائب العام ضد الطبيب المعالج للراحل، وذلك بتهمة الإهمال في علاجه وإعطائه أدوية غير مجدية والتسبب في وفاته.

كما اتهم الكاتب خالد منتصر، طبيبًا ذكر الحرف الأول من اسمه (ش)، بالتسبب في تدهور الحالة الصحية للإعلامي الراحل وائل الإبراشي، في الأيام الأولى لإصابته بفيروس كورونا، أواخر عام 2020، واعتبر منتصر أن تعامل الطبيب مع الإبراشي يعد “جريمة طبية مكتملة الأركان، وليس كما قالت زوجته مجرد خطأ طبي.

وائل الإبراشي
وائل الإبراشي أصيب بفيروس كورونا في ديسمبر 2020، وخضع للعلاج بأحد المستشفيات، وعانى من بعض المضاعفات التي أدت إلى تأخر حالة رئتيه، وغاب منذ ذلك التاريخ عن برنامجه “التاسعة” ليتوفى في التاسع من يناير 2022.