علي جمعة…المؤخر من اختراع المصريين

قال الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق ان المؤخر من اختراع المصريين. وأشار إلى أنه في الخمسينيات كانت البنت تتزوج بـ150 جنيه، ولم يكن في جهازها الثلاجة لعدم حاجتها إليها، كما أن الروتين اليومي للمرأة لم يكن كوقتنا هذا فكان وقتها كله في رعاية البيت، والآن تحول نمط حياتنا بسبب تطور الحياة ودخولها سوق العمل.

وأضاف الحكمة في طلب تكاليف الزواج أي طلب ما يحتاجه البيت، وليس كما نرى الآن نجد شراء أنواع من نفس النوع، فالله يقول (وكلوا واشربوا ولا تسرفوا إنه لا يحب المسرفين) والسرف هو وضع الشئ في غير مكانه.

وأوضح، أن المتحكم في طلب تجهيز بيت الزوجية هو حالة ومقدرة العريس، وهذا يكثر في زواج الصالونات الذي فيه إملاء الشروط ثم الموافقة من العريس أو الرفض، منوها أنه لو كان الزواج عن حب فعلى ولي الأمر أن يترك تنازلا يقدره بنفسه مقابل هذا الحب حتى لا يتفارق المتحابين.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى