ظهور «الطاعون الدبلي» القاتل في الصين بسبب تناولهم حيوان «المرموط»

عاد الطاعون الدبلي مرة أخرى إلى منغوليا الداخلية في الصين، بعدما أعلنت السلطات هناك حالة التأهب القصوى؛ إثر الإبلاغ عن حالة يشتبه في أنها طاعون دبلي، يوم الأحد.

والطاعون الدبلي هو أحد أشكال مرض الطاعون، الذي غزا البشرية في العصور الوسطى؛ ليقتل نحو 50 مليون إنسان في أوروبا، بما سمي بـ”جائحة الموت الأسود”.

ووفقا لوكالة أنباء “شينخوا” الصينية الرسمية، تم اكتشاف الحالة المصابة بالمرض القديم في مدينة بايانور الواقعة شمال غرب بكين، ونبه مستشفى السلطات البلدية بالحالة يوم السبت.

وبحلول يوم الأحد، أصدرت السلطات المحلية تحذيرا من المستوى الثالث بالمدينة للوقاية من الطاعون الدبلي، وهو ثاني أدنى مستوى في النظام ضمن 4 مستويات، فيما ذكرت الوكالة أن التحذير سيظل قائما حتى نهاية العام.

ويتسبب الطاعون الدبلي في تضخم الغدد الليمفاوية المؤلمة، بالإضافة للشعور بالحمى والقشعريرة والسعال.

ويقول العلماء إن الطاعون الدبلي ينتشر عبر تناول القوارض والحشرات ولدغات البراغيث، وقد انتشر مؤخرا بسبب تناول حيوان المرموط.

وهو حيوان المرموط هو جنس من الحيوانات الذي يتبع الفصيلة السنجابية من رتبة القوارض، ويتم تناوله في مناطق بالصين بزعم أنه علاج شعبي لإعطاء صحة جيدة، ويعتقد أنه أحد الحيوانات الناقلة للمرض.

ويعتبر المرموط أكبر حيوان في فصيلة السنجابيات، ويعيش في الجحور، ويوجد في مناطق كثيرة من نصف الكرة الشَّماليَّة، ويتواجد في أعالي جبال الألب والهيمالايا صيفا، وفي الحجر الشتوية بالأراضي الزراعية شتاء.

eXTReMe Tracker