طالب نبيل عبد المقصود، أستاذ علاج السموم والإدمان بكلية طب القصر العيني، وطبيب النجمة شيرين عبد الوهاب، جمهورها بمساندتها في الفترة القادمة، بعد نجاح الحفل الغنائي الذي أحيته مساء السبت في ختام الدورة السادسة والخمسين من مهرجان قرطاج الدولي.

وأثار قيام شيرين بتقبيل يد طبيبها خلال الحفل تكهنات حول حالتها الصحية، وربط البعض بين مجال تخصصه الطبي واحتمال خضوع شيرين للعلاج من الإدمان.

وقال نبيل عبد المقصود في مداخلة مع الإعلامي سيد علي ببرنامج “حضرة المواطن” المذاع عبر قناة الحدث اليوم: شيرين قابلتها مشاكل كثيرة أثرت فيها جدا، وجعلتها تنعزل في البيت غير راغبة في التواصل مع أي شخص، وهذا انطبع بالسلب على صحتها.

وأضاف: في بعض الحالات الشخص الذي يتضايق يمتنع عن الأكل فينقص وزنه، وفي حالات أخرى يتجه الشخص للأكل فيزيد وزنه، وشيرين كانت بحاجة لرعاية ولمن يسمعها ويوجهها للطريق الصحيح، ويعطيها طاقة إيجابية حتى تقف مرة أخرى على قدميها وهذا كان دوري معها كإنسان.

وتابع: أضف إلى ذلك تخصصي كطبيب وأستاذ في مجالي أستطيع مساعدتها، ولا نريد إدخال الموضوع في منطقة الإدمان لأن حالة شيرين ليست لها علاقة بالإدمان.

وأكمل: النجاح الذي حققته شيرين في قرطاج واستقبال جمهورها لها أعطاها قبلة الحياة، وفقا لما ورد في الفن هنا وهذه مجرد بداية وشيرين عائدة بقوة.