كشف الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، عن أن نتيجة الثانوية العامة 2021 متميزة وليست كارثية كما يردد البعض، وأنها أظهرت مستويات الطلاب الحقيقيين، منوها إلى أن الوزارة نجحت بشكل باهر في تسيير امتحانات الثانوية العامة، رغم تحديات وصعوبات فيروس كورونا.

وأكد «شوقي» أن امتحانات الثانوية العامة في الأعوام المقبلة ستعتمد على الفهم ونتاج التعلم، وليس الحفظ والتلقين، وأن الأسئلة ستكون اختيارات من متعدد، ولن تتواجد الأخرى «المقالية».

وشدد وزير التعليم، في تصريحات لـ«الوطن»، على أن نتيجة الثانوية العامة 2021، من أميز النتائج خلال الأعوام الماضية، مؤكدا أن امتحانات الدور الثاني ستبدأ في 4 سبتمبر المقبل؛ إذ سيؤدي نحو 160 ألف طالب وطالبة الامتحانات، وستعقد أيضا امتحانات الطلاب الذين قدموا اعتذارا قهرية لعدم حضور امتحانات الدور الأول، بكامل الدرجات.

ولفت الدكتور طارق شوقي، إلى أن الوزارة نجحت في تغيير شكل امتحانات الثانوية العامة، مؤكدا أن نتيجة هذا العام أثبتت أن الوزارة تسير بخطوات استراتيجية محددة لتغيير شكل أسئلة امتحانات الثانوية.

ونوه «شوقي» إلى أن الوزارة بدأت الاستعدادات النهائية، لبدء العام الدراسي الجديد 2021، الذي من المنتظر أن يبدأ في 9 أكتوبر المقبل، وسيكون حضوريا لجميع الطلاب في مراحل التعليم كافة، مؤكدا أن جميع المدارس على مستوى الجمهورية ستعقم ضد كورونا.

وأشار وزير التعليم إلى أن هناك خطط بديلة ستنفذ حال حدوث أي مشكلات بسبب فيروس كورونا، مؤكدا أن العام الدراسي الجديد سيكون ممتعا لجميع الطلاب، وسنقدم محتوى تعليمي عالي الجودة، لافتا إلى أنه ستشكل غرفة عمليات مركزية بديوان عام الوزارة، لمتابعة سير العملية التعليمية، لرصد كل ما يحدث لحظة بلحظة، وتسيير الدراسة على الشكل الأمثل.