صالح جمعة يثير الجدل من جديد بعد تواجد طليقته معه بالتحقيقات

عادت من جديد لإثارة الجدل، عقب تواجدها مع طليقها صالح جمعة، لاعب النادي الأهلي، خلال حادث السير الذي مر به بأحد مناطق الزمالك بالقاهرة.

لم تترك بسنت عبدالحميد طليقها في أزمته، حيث ظلت معه خلال تحقيقات النيابة بعد وقوع الحادث، متناسية الأزمات التي مرت بعد انفصالهما، فضلا عن اعتبارها شاهدة عن ما حدث، نظرا لوجودها معه وقت وقوع الحادث، بحسب تصريحات محامي اللاعب لـ”الوطن”.

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو مثير لها، عقب 6 أشهر من زواجها من اللاعب، وسط اتهامات لها بابتزاز صالح جمعة، وهو الأمر الذي نفته، قائلة إنها فقدت هاتفها الشخصي الذي يحتوى على تلك المواد المصورة، موجهة الاعتذار للجميع عن محتواه.

أزمات عدة واجهت الثنائي، منذ لحظة زواجهما وحتى انفصالهما، حيث اعتقد البعض في بداية زواجهما أنها تزوجت سرًا، لتؤكد في العديد من البرامج التلفزيونية من خلال وثيقة الزواج، خبر زواجهما بشكل رسمي.

وأكدت بسنت، أن توقيع عقد القران، كان مقتصرًا على الحضور العائلي فقط، وذلك نظرًا لارتباط صالح جمعة، حينها بمباريات مهمة مع فريق الأهلي محليًا وأفريقيًا. تزوجت اللاعب صالح جمعة في 7 مايو 2017. آثارت الجدل حول عودتها في ديسمبر 2017 بعد أن طلقها غيابيا على حد قولها، إلا أن اللاعب نفى ذلك الأمر بنشر قسيمة الطلاق عبر منصات التواصل الاجتماعي.

استنكرت بسنت عبدالحميد، زوجة صالح جمعة، في أكثر من لقاء تلفزيوني التصريحات التي اتهمها فيها بابتزازه للحصول على أموال، مشددة على أن أخلاقها لا تسمح لها بمثل هذه الأمور.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى