أكد أحمد شوبير، حارس مرمى الأهلي ومنتخب مصر السابق، أن مجلس إدارة القلعة الحمراء برئاسة محمود الخطيب يتأثر بضغط الجماهير عبر مواقع التواصل الاجتماعي “السوشيال ميديا”.

وكان الأهلي أعلن أمس السبت تعيين السويسري رينيه فايلر مديرا فنيا للفريق، خلفًا للأورجوياني مارتن لاسارتي الذي تمت إقالته بعد الإقصاء المبكر من كأس مصر.

وقال شوبير عبر برنامجه “وي مع شوبير” عبر إذاعة “أون سبورت إف إم” صباح الأحد وموقع مصراوي: “السوشيال ميديا تسببت في الإطاحة بمدربي الأهلي خلال الفترة الأخيرة مثل جاريدو وبيسيرو ومارتن يول وحسام البدري وكارتيرون ولاسارتي”.

وأضاف: “إذا قرر الأهلي أن يصم أذنيه ولا يستمع إلى أحد فسينتظر الجميع التجربة، رينيه فايلر لا يتمتع بسيرة ذاتية ممتازة لكن قد يكون مدرب لديه طموح ولنرى ما سيقدمه، وفي حالة تعرضه لأول هزيمة يجب تقديم المساندة له”.

وأكمل: “الأهلي في عهد المجلسين السابقين برئاسة محمود الخطيب ومحمود طاهر بات من أكثر الأندية الذي يغير مدربين، بمعدل مدرب كل عام تقريبا، يأتي هذا بعد فترة الاستقرار التام التي شهدها عهد مجلس إدارة حسن حمدي”.

وأتم شوبير قائلا: “لاسارتي خسر 7 نقاط في الدوري ونجح في حصد اللقب ولكن تمت مهاجمته من الجماهير. السوشيال ميديا وصلت لمجالس الإدارات، هل ستدير السوشيال ميديا مجالس الإدارات أم تدير مجالس الإدارات نفسها؟”.

يذكر أن الأهلي يستعد حاليًا لمواجهة فريق كان سبورت بطل غينيا بيساو، في ذهاب دور الـ32 لدوري أبطال إفريقيا، المقرر له يوم 14 سبتمبر المقبل.