نشرت الفنانة مي كساب بوستر مسلسل “زي القمر” عبر حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “إنستجرام” وكتبت تعليقًا طويلًا.

 

وقالت مي كساب في منشورها: الكام يوم اللي فاتوا كانوا أطول مدة أقعدها لوحدي في حياتي وبعترف شفت الحقيقة الكاملة.. حقيقة نفسي.. حقيقة كل حاجة حواليا.

 

وأضافت: “عرفت قيمة كل حاجة، وندمت على كل لحظة ظلمت فيها نفسي، أو ظلمت حد من اللي بحبهم وبيحبوني.. اللي بتكتب دلوقتي مي بس بتاعة 2010 بس بمخ العشرين سنة اللي اشتغلت فيهم ونجحت وأخفقت بسبب ظروف وأوضاع اتفرضت عليَّا، بس الحمد لله راضية تمام الرضا على كل ابتلاء وكل مشكلة اتحطيت فيها”.

 

وتابعت: “ربنا سبحانه وتعالى كان بيحلها لي في الآخر عشان أقدر نعمه، أنا عدى عليّا 11 سنة صعبة جدًا، يمكن القريبين مني عارفين أنا استحملت إيه وواجهت إيه.. أنا مسحت كل لحظة مش عاوزة أشوفها تاني عشان بتفكرني إني كنت مش أنا وسبت كل لحظة وكل صورة بتعبر عني وعن اللي جوايا وعن أكتر حاجات مأثرة جوايا كفنانة وكإنسانه”.

 

وأكملت: “مسحت كل صوري العائلية، ولو إن دي مش أنا.. لحد ما أرجع أنا وأسجل لحظاتي الحلوة مع عيلتي الجميلة.. أكبر نعمة من رب العالمين جوزي وأولادي وأهلي وأصحابي وزملائي رفاق الرحلة الأوفياء الصادقين السند والضهر اللي خلاني أعرف أعدي الـ11 سنة دول”.

 

واختتمت حديثها، قائلة: “حكاية عقبال عوضك كان عوضي الفني والإنساني بعد صبر ١١ سنة حبيت أفضفض معاكم وأطلع اللي في قلبي عشان دي أنا بحكي اللي جوايا عشان نيتي بتكون إن اللي مريت بيه يكون مفيد لغيري ويتعلم منه حاجة تأثر فيه وتغيره للأحسن وبإذن الله العلي الكريم أنا هرجع أنا وهحارب وأقاوم كل روح شريرة وكل طاقة سلبية أثرت عليه في السنين اللي فاتت وربنا يقدرني وأكون إنسانة صالحة وفنانة صاحبة رسالة وأكون خير في الدنيا بحبكم من قلبي وحقيقي حبكم ليه هوه الحياة”.

 

انهالت التعليقات علي مي كساب من أصدقائها الفنانين، حيث اوضحت تلك التعليقات إنه لا توجد أية أزمة بين مي وأوكا وأن الأمور على ما يرام.