أكد سمير كمونة، نجم الكرة المصرية الأسبق، تعرض البرتغالي ريكاردو سواريش المدير الفني الحالي للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي للظلم في مهمة تدريب الفريق في منتصف الموسم.

وأضاف «كمونة» في تصريحات لبرنامج «بوكس تو بوكس» أن سواريش ظُلم، مشيرًا إلى أنه كان يرى ضرورة استكمال سامي قمصان تدريب الفريق على أن يتولى سواريش المهمة بداية من الموسم الجديد.

وعبر نجم الأهلي الأسبق عن دعمه لعودة السويسري رينييه فايلر، مدرب الأهلي السابق من جديد لتدريب الفريق، مشيرًا إلى أنه نجح في تطوير كل اللاعبين الذين تدربوا تحت يده خلال تدريب الأهلي، مشيرًا إلى أنه الأنسب لتدريب الفريق.

وأضاف أن الخيار الثاني بالنسبة له لتولي مهمة تدريب الأهلي هو البرتغالي كارلوس كيروش، المدير الفني السابق للمنتخب المصري، مشيرًا إلى أنه على دراية بالكرة المصرية وطبيعة اللاعب المصري لكونه كان في وقت قريب في مصر يقود المنتخب أثناء فترة إحلال وتجديد وهو ما يشبه حالة الأهلي.

وأشاد كمونة بما يقدمه البرتغالي جوسفالدو فيريرا المدير الفني للزمالك، مؤكدًا أنه نجح بشكل كبير مع الفريق الأبيض عبر إعادة اكتشاف العديد من اللاعبين في الفترة الأخيرة، موضحًا أن هذا حدث سواء بتصعيد لاعبين شباب أو تعويض رحيل آخرين، وإحياء لاعبين مثل حمزة المثلوثي.

وعن محمد محمود، لاعب الأهلي، وفقا لما ورد هنا أكد نجم الأهلي السابق أنه لاعب جيد إلا أنه تعرضه للإصابات أثرت عليه رافضًا التفريط فيه ورحيل عن الأهلي إلا أن يكون معارًا لاستعادة مستواه.