زيادة مرتقبة لأسعار الأدوات المنزلية بعد إلغاء الدولار الجمركي

صرحت شعبة الأدوات المنزلية بغرفة القاهرة التجارية، إن أسعار المنتجات والسلع المنزلية سوف ترتفع بنسبة تتراوح ما بين 2% إلى نسبة 3% بسبب القرار الذي أعلنت عنه وزارة المالية الخاص بإلغاء سعر الدولار الجمركي، والعودة إلى العمل بأسعار صرف العملات الأجنبية اليومية المعلنة عنها من قبل البنك المركزي المصري مع بداية من شهر سبتمبر الراهن لعام 2019.

وأعلنت شعبة الأدوات المنزلية بغرفة القاهرة التجارية عن توقعات بارتفاع أسعار الأدوات المنزلية بعد تحرير سعر الدولار الجمركي، وأضافت الشعبة خلال البيان الصادر عنها اليوم الأثنين، أن الاقتصاد المصري يعاني خلال الفترة الراهنة من حالة من الكساد الاقتصادي، وما زال يعتمد على الواردات حتى في مستلزمات الإنتاج.

ولفت البيان الصادر عن الشعبة إلى أن إلغاء سعر الدولار الجمركي مع الالتزام بسعر صرف الدولار الأمريكي الحر اليومي الذي يتم الإعلان عنه من قبل البنك المركزي المصري، سوف يقضي على أي ميزة تنافسية خلال عمليات تصدير الأدوات المنزلية، وكان الأجدر بالحكومة المصرية أن تعمل على خفض الضرائب، وخفض الجمارك من أجل أن يحدث حالة من الرواج الاقتصادي بسبب تراجع الأعباء، والأسعار، وهذا ما يترتب عليه زيادة معدلات دوران رأس المال، وبالتبعية سوف ترتفع الضرائب والجمارك المحصلة كـ مبالغ إجمالية.

ويجدر هنا الإشارة إلى أن وزارة المالية المصرية قد أعلنت خلال البيان الصادر عنها أمس الأحد، عن قرارها الخاص باعتبار بداية شهر سبتمبر الراهن 2019، سوف يتم فيه العمل بأسعار صرف العملات الأجنبية المُعلنة عنها من قبل البنك المركزي المصري، عند تقدير الرسوم الجمركية على الواردات من الخارج بجميع أنواعها، وذلك عودة إلى الأصل العام المقرر تبعاً لقانون الجمارك، بسبب زوال الظروف الاستثنائية التي جعلت الحكومة المصرية تتعامل بالدولار الجمركي.

وأكد البيان، أن الوقت الراهن قد استقرت فيه أسعار صرف العملات الأجنبية المعلنة عنها من قبل البنك المركزي المصري، وتقاربت مع أسعار الدولار الجمركي، وأضاف البيان أن تثبيت سعر الدولار الجمركي خلال الفترة السابقة، كان يعد قراراً استثنائياً بهدف تحقيق نوع من الاستقرار بأسعار السلع بالسوق المحلية في أعقاب تحرير سعر صرف العملة المحلية “الجنيه” خلال شهر نوفمبر لعام 2016، وتذبذب أسعار الدولار الأمريكي، والعملات الأجنبية الأخرى.

كما أوضح البيان إلى أن الأشهر السابقة قد شهدت حالة من الاستقرار في أسعار العملات الأجنبية، ومن ثم تقارب سعر الصرف مع سعر الدولار الجمركي المعلن عنها من قبل البنك المركزي.

وقد أوضح فتحى الطحاوي وهو نائب رئيس شعبة الأدوات المنزلية في غرفة القاهرة التجارية، خلال تصريحات صحفية له، أنه فور اتخاذ القرار الوزاري الخاص بتحرير سعر الدولار الجمركي سوف يساهم هذا القرار في ارتفاع الأسعار داخل الأسواق التجارية المصرية خلال الفترة القادمة.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker