أكد منتصر زيتون، عضو مجلس إدارة رابطة تجار السيارات، أن تراجع الدولار الأمريكي اليوم أمام الجنيه إلى 15.86 جنيه للشراء، و15.96 للبيع، ليتراجع بذلك نحو 14 قرشاً منذ يوم الأربعاء الماضي، يعكس تحسن الاقتصاد المصري، ويؤكد على نجاح عملية الإصلاح الاقتصادي، لكنه لن يكون له تأثير على أسعار السيارات في الوقت الحالي.

وقال “زيتون”، إن تأثير تراجع الدولار أمام الجنيه سوف يظهر على قطاع السيارات، بعد وصول قيمة الخفض إلى جنيه، مثلما حدث في المرتين السابقتين.

شاهد ايضا…بـ160 ألف جنيه.. الكشف عن منافس جديد لـ”لادا” الروسية

وأضاف عضو مجلس إدارة رابطة تجار السيارات، أن استمرار تراجع سعر صرف الدولار أمام الجنيه سيؤدي إلى انخفاض أسعار السيارات بمختلف طرازاتها.

وصرح بأن شركات السيارات قدمت تخفيضات على الأسعار خلال الفترة الماضية لعاملين أساسيين، هما المنافسة في السوق المحلية، وتراجع سعر الدولار أمام الجنيه المصري.