شهدت الساعات الماضية تطورًا جديدًا في ملف عودة المستشار مرتضى منصور لرئاسة نادي الزمالك، بعد إعلان اللجنة المؤقتة برئاسة حسين لبيب انتهاء عملها ورحيلها عن القلعة البيضاء.

مرتضى منصور في وزارة الرياضة

ورغم أن مرتضى منصور تواجد في مقر وزارة الشباب والرياضة أمس الأحد لمناقشة عودته ومعه مجلسه لنادي الزمالك، بعد الحكم الذي حصل عليه ببطلان قرار حل مجلسه، إلا أن هناك خلافًا دب بين مرتضى ومسئولي الوزارة بشأن مدة وطريقة عودته، وهو ما تسبب في عدم الإعلان عن عودته بسبب عدم التوصل لاتفاق نهائي.

وطالب مرتضى منصور بالتواجد في إدارة نادي الزمالك لمدة عام وتعويض الفترة التي رحل فيها عن قيادة الزمالك، وهو ما رفضه مسئولو وزارة الشباب والرياضة، مؤكدين استحالة هذا الاقتراح في ظل وجوب إجراء انتخابات النادي قبل نهاية شهر يناير المقبل.

بعد رفض الاقتراح الأول، تقدم مرتضى منصور باقتراح آخر بأن يدير نادي الزمالك لمدة شهرين حتى موعد…

اقرأ المقال من المصدر