على غرار العبارة الشهيرة «من حكمدار العاصمة إلى أحمد إبراهيم القاطن في دير النحاس.. الدواء فيه سم قاتل».. وفي لفتة طريفة، نشر محل مجوهرات بمنطقة فيصل محافظة الجيزة، منشورا على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، يناشد خلاله مواطنا اسمه «أحمد»، بالعودة للمحل مجددا والحصول على «الكوليه» الذي اشتراه منه المواطن، ونسيه بالمحل وأخذ العلبة فارغة.

وفي تفاصيل الواقعة المتضمنة في المنشور الذي شاركه الآلاف، باحثين عن «أحمد» يقول الجواهرجي: (من ساعة تقريباً عميل اشتري كوليه من فرع فيصل هدية، المهم دفع تمنه وأخد العلبة فاضيه ومشي وساب الكوليه.. المشكله أنه قال إنها هدية وأول مرة يتعامل معانا.. هيروح يقدم العلبة فاضية وممكن اللي هياخد الهدية يفتكر أنه بيهزر ومتتكلمش).

وتابع مدون المنشور مبديا خوفه من نشر صورة العميل خشية أن يكون متزوجا واشترى «الكوليه» هدية لسيدة أخرى، قائلا: (اسمه أستاذ احمد نتمنى أنه يشوف البوست لأن للأسف معناش أي رقم ليه.. وخايفين ننزل صورته يكون مقدم الهدية من ورا المدام لحد تاني، ونعمله مشكلة أكتر من تمن الكوليه).