كشف مصدر مطلع على تفاصيل واقعة انتحار فتاة مول سيتى ستار، معلومات جديدة حول انتحار الفتاة التي ألقت نفسها بالدور السادس والتي تدعى «م.م.ه» والبالغة من العمر 25 عامًا، والتي توفت صباح اليوم بالمستشفى بسبب توقف عضلة القلب والتنفس، وقال المصدرإنَّ الفتاة كانت تعاني من الاكتئاب بسبب بعض الخلافات الأسرية.

الفتاة كانت تعاني من الإكتئاب بسبب بعض الخلافات الأسرية

وأضاف المصدر، أنَّ «والد الفتاة يوم الحادث قرر أن يخرجها من المنزل ويصطحبها إلى المول»، لافتا إلى أنَّ والد الفتاة هو جراح شهير بمدينة نصر.

ونقل الفريق الطبي الفتاة إلى الرعاية المركزة، مع إجراء إنعاش قلبي رئوي للمريضة لمدة تصل إلى 45 دقيقة مستمرة، ولكن الحالة لم تستجيب لعملية الإنعاش، وتوفت بسبب توقف خلايا المخ وعضلة القلب وتوقف مراكز التنفس، مما أدى إلى وفاة الفتاة في تمام الساعة الحادية عشر.

وواصلت الأجهزة الأمنية التحقيقات بشأن انتحار فتاة مول سيتي ستار، وتمّ التحفظ على التحفظ على كاميرات المراقبة بالمول، وكاميرات مراقبة الكافيهات المحيطة بمكان السقوط، حيث مازالت التحقيقات مستمرة حتى اللحظة.