أعلنت وكالة الأنباء الفرنسية، اليوم الاثنين، أنّ اليورو سجل أدنى مستوى له أمام الدولار منذ عام 2002، وفق نبأ عاجل نقلته قناة «العربية».

وعن التفاصيل، فقد ارتفع الدولار الأمريكي بشكل عام يوم الاثنين، ما دفع اليورو مرة أخرى إلى ما دون التكافؤ لفترة وجيزة.

مخاوف متزايدة من رفع أسعار الفائدة في الولايات
ودفع ذلك الأمر المستثمرين وفقا لما ورد في جريدة الوطن هنا إلى الابتعاد عن الأصول ذات المخاطر العالية وسط مخاوف متزايدة من رفع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة وأوروبا، يستهدف كبح جماح التضخم، من شأنه أن يضعف الاقتصاد العالمي.