الكشف عن سبب تأجيل توقيع اتفاقية سد النهضة

كشف مصدر حكومي مشارك بمفاوضات سد النهضة الحالية، عن سبب تأجيل توقيع اتفاق نهائي بشان سد النهضة وتفاصيل الموقف الحالي للأوضاع بالنسبة لمفاوضات السد بين الدول الثلاث برعاية الولايات المتحدة الأمريكية والبنك الدولي.

وكان السودان أعلن عن تأجيل توقيع الاتفاق النهائي بشأن سد النهضة بين الدول الثلاث، مؤكدًا أنه لا تنازل من جانب السودان عن جزء من حصته من مياه النيل لمصر، كما أنه لا يوجد أي طلب مصري في هذا السياق من الأساس.

وقال المصدر الحكومي المشارك بالمفاوضات، لمصراوي: “قعدنا وناقشنا بنود كتير، فيه حاجات تم الاتفاق عليها فنيًا ونتيجة الاختلاف في الصياغات، أمريكا والبنك الدولي قالوا هنصيغ الاتفاقية من وجهة نظرنا، ويتم إرسالها للدول”.

وتابع المصدر: “إذا كان هناك تغييرات طفيفة أو تعديلات بسيطة خلاص يبقى الاتفاق تم ونمشي في التوقيع لآخره، أما إذا كانت دولة لديها اعتراض كبير على الاتفاقية بعد التوافق الحالي يبقى الدولة بتقول أنا مش هوقع وهنا يبقى فيه مسار جديد، دلوقتي في صياغة للاتفاقية من وجهة نظر الأمريكان والبنك الدولي بناء على كل المناقشات التي تمت وسيتم إرسالها للدول”.

واختُتمت قبل أيام مفاوضات سد النهضة، التي احتضنتها العاصمة الأمريكية واشنطن على مدى يومين، بحضور وزراء الخارجية والري بالدول الثلاث، ورعاية وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشن وممثلي البنك الدولي.

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى