الكشف عن تفاصيل جديدة بشأن الزيارة المفاجئة لرئيس المخابرات المصرية إلى السودان

كشف البرلماني المصري والإعلامي مصطفى بكري تفاصيل جديدة حول الزيارة المفاجئة التي قام بها رئيس المخابرات المصرية عباس كامل إلى السودان، الثلاثاء الماضي.

حمل الوزير عباس كامل رسالة شفهية من الرئيس السيسي، لدعم العلاقات المتبادلة بين البلدين، والتنسيق المشترك لحل أزمة سد النهضة.

وأكد بكري أن الوزير استمع إلى رئيس الحكومة السودانية عبد الله حمدوك عن خطورة الملء الأحادي من جانب إثيوبيا لسد النهضة، مشيرا إلى أنه تم الاستماع كذلك إلى نتائج قمة الاتحاد الإفريقي في 21 يوليو الماضي.

وأضاف أن رئيس المخابرات العامة المصرية، أكد أن القاهرة انخرطت في المفاوضات للحفاظ على حقوقها المائية، بما لا يضر أهداف التنمية لدى الجانب الإثيوبي.

وتابع أن هناك احتمالات بزيارة يقوم بها رئيس الوزراء السوداني إلى القاهرة ثم يعود لزيارة إثيوبيا، ومن المتوقع أيضا، زيارة الوزير عباس كامل إلى إثيوبيا إذا استدعى الأمر ذلك.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى