شن الإعلامي محمد الغيطي هجومًا حادًا على الفنان محمد رمضان عقب ادعاء الأخير حصوله على الدكتوراه الفخرية من المركز الثقافي الألماني، وذلكخلال حلقة برنامجه «الثامنة مساءً»، المذاع على قناة «الصحة والجمال»، قائلاً :«كنت أول مَن أخرج الفنان محمد رمضان للنور، واستضفته بعد اشتراكه في فيلم»عبده موتة«، وبكى على الهواء في البرنامج، وتذكر زوجته الأولى التي كانت ترفض الرجوع له»، مضيفاً:«»اللي أنا ملاحظه أننا عندنا ظاهرة مرضية اسمها محمد رمضان«

وتابع: «محدش وصل لنجومية نور الشريف ومحمود ياسين وأحمد زكي، ولما اشتهروا لأن عندهم قاعدة من الثقافة والوعي ولم أر مكتبة مثلما رأيت مكتباتهم، إنما محمد رمضان بقوله أنت عرتنا وبقيت عار فأنت المفروض بعد لما تشتهر يبقى عندك رسالة مش تطلع بلطجي».

وأكد: «نسبة كبيرة من البطلجة وأعمال البلطجة بسبب محمد رمضان وأعماله، وظهر لنا بصورة البلطجي اللى بيخلى العيال تقلده خاصة في العشوائيات، وما يقدمه ليس فنًا ولكنه منتَج ينشر الفسق والرذيلة والفجور والقباحة، ولا يوجد وعي ولا رسالة أو ثقافة».