الطيار الموقوف بسبب محمد رمضان… أنا فعلا أخطأت واللى أخدته إعدام

قال أشرف أبو اليسر الطيار الموقوف من سلطة الطيران المدني إن أزمته مع الفنان محمد رمضان والتي كانت السبب وراء وقفه كانت أثناء سفره على طائرة خاصة بها أربعة أشخاص فقط فوق البحر الأحمر متجهة لمطار الرياض بالمملكة العربية السعودية.

ونشبت أزمة بين أبو اليسر ورمضان بعد إذاعة الأخير مقطع مصور له داخل قمر قيادة الطائرة وهو مايعتبر مخالفة في قوانين الطيران المدني ، وتم على إثرها وقف الطيار.

وأضاف في لقاء له مع برنامج على مسئوليتي على قناة صدى البلد : قالي إنه هياخد لقطة لابنه وهيمسحها وكنت بتعامل مع شخصيات.

وتابع: “لم أكن متخيل إن ده هيتذاع وهو تصرف غير مسئول وكنا فوق البحر الأحمر متجهين للرياض واتعمل تحقيق واخدوا الرخصة على أمل أن ينظر لذلك مستقبلا واللقطة لاتزيد عن 30 ثانية”

وتابع : واحد أخد عمرك أنا إديت ثقة لحد اتصرف تصرف غير مسؤول وهومدخلش بالتحكم بالطيارة ولا ثانية واحدة وأنا أخطأت فعلا وجل من لايسهو واللى أخدته إعدام ، هل ده يرتقى للاعدام؟”.

والخميس قال الفنان محمد رمضان إنه لم ولن يتخلى عن كابتن الطائرة الموقف مدى الحياة عن مهنته، بسبب فيديو تم تصويره داخل قمرة القيادة، موضحا أنه لم يكذب حينما صرح أن قائد الطائرة كان يعلم بتصوير وجود رمضان في الكابينة مرفقا مقطع فيديو يقول فيه الكابتن “احنا بنصور”.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى