“الصحة”: لا توجد أي بؤرة إصابة في مصر تستدعي إغلاق أي منطقة

أشاد الدكتور خالد مجاهد، المتحدث باسم وزارة الصحة والسكان، بالإجراءات التي تتخذها الدولة المصرية لمجابهة فيروس كورونا، حيث ذكر أن ارتفاع حالات الإصابة بالفيروس اليوم جاء نتيجة الجهود التي تقوم بها وحدة التقصي التابعة لوزارة الصحة في تتبع المصابين والمخالطين لهم سواء المخالطة بشكل مباشر أو غير مباشر.

وأضاف “مجاهد”، خلال مداخلة هاتفية في برنامج “يحدث في مصر”، مع الإعلامي شريف عامر، على شاشة “MBC مصر”، أنه لا توجد أي بؤرة إصابة في مصر تستدعى إغلاق أي منطقة، ولكن هناك إجراءات وقائية وصحية مشددة للحد من انتقال العدوى من شخص لآخر، مشيدًا في الوقت ذاته بإجراءات الحكومة وتعليق حركة الطيران.

وتابع: “مصر اليوم أغلقت على نفسها للتركيز على المخالطين في الداخل وبشكل يمنع دخول فيروس كورونا من الخارج، ويتم إجراء تحليل كورونا للحالات التي يظهر عليها الأعراض فقط”.

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى