الصحة العالمية 85% من حالات الشفاء في مصر تتم دون علاج

طالب ممثل منظمة الصحة العالمية في مصر جون جبور، الحكومة المصرية باتخاذ إجراءات أكثر صرامة بمواجهة تفشي فيروس كورونا في البلاد.

وأضاف أنه يجب أن تتخذ الدولة إجراءات صارمة وسريعة لمواجهة كورونا والجميع سيتحمل عواقب انتشار الفيروس.

وأكد جبور: “نصيحتي لكل دول العالم ومن بينها مصر هو تكثيف الكشف عن الحالات المشتبه بإصابتها بفيروس كورونا”.

وأشار جبور إلى أن هناك 85% من الإصابات بكورونا في مصر شفيت دون علاج، إلى جانب وجود الكثير من الوفيات التي وقعت في مصر قبل ذهاب المصابين إلى المستشفى.

ومن جهة أخرى، وجه جبور، التحية للحكومة المصرية على جهودها في الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19) داخل البلاد.

وقال جبور: “تم إعلان أول حالة إيجابية لمرض كوفيد-19 يوم 14 فبراير، وبتنسيق كامل بين مكتب منظمة الصحة العالمية بمصر وبين وزارة الصحة والسكان المصرية، وأريد أن أحيي جهود الدولة المصرية ممثلة في وزيرة الصحة والسكان، الدكتورة هالة زايد تحت إشراف رئيس مجلس الوزراء، الدكتور مصطفى مدبولي وبقيادة رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي الذي كان مبادرا من قبل أزمة الكورونا لتعزيز الصحة العامة في مصر”.

وأضاف: “من البداية تعاملت مصر بجدية مع هذا الوباء حيث تم تفعيل جميع فرق الاستجابة السريعة في كل المحافظات لترصد الحالات الإيجابية وتتبع المخالطين بغض النظر عن توزيعهم الجغرافي”.

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى