قامت هيئة الرقابة الإدارية بالقبض على مديرة إدارة المشروعات الصناعية في جهاز شئون البيئة ومهندسة، بسبب قيامهما بطلب وتقاضى رشوة بمبلغ مالي تبلغ قيمته ١٥٠ ألف جنيه.

واوضحت الرقابة الإدارية فى بيان اصدرته عن القبض على مديرة إدارة المشروعات الصناعية في جهاز شئون البيئة، لطلبها رشوة وتقاضي مبلغ ١٥٠ ألف جنيه ، بوساطة من مهندسة تعمل في احدي المكاتب الاستشارية.

وقد تم طلب الرشوة مقابل قيام مديرة إدارة المشروعات الصناعية في جهاز شئون البيئة بإعداد دراسة تخص تقييم الأثر البيئي لأحد المصانع والاقرار باستيفاء كافة الاشتراطات والإجراءات اللازمة قانونا وكذلك الموافقة عليها.

وكذلك قيامها بتمرير تلك الدراسة على رؤسائها من اجل اعتمادها بالمخالفة لحقيقة الحال، لتخالف بذلك مهام وظيفتها المعنية بمراجعة تلك الاشتراطات والتأكد من توافرها.و قيام صاحب المصنع الغير مستوفي الشروط بتشغيل المصنع رغم مخالفته للاشتراطات البيئية.

وتم عرض المتهمتان على النيابة العامة علي الفور، وباشرت تحقيقاتها، وأمرت بحبسهن 15 يوما على ذمة التحقيق.