شهد اجتماع حسن عبد الله، القائم بأعمال محافظ البنك المركزي المصري، مع رؤساء البنوك العاملة في السوق العديد من الإجراءات والمناقشات حول الملفات الأهم، خلال المرحلة المقبلة.

وجاءت أهم تلك الخطوات والإجراءات، كالتالي:

تعيين كل من هشام عز العرب رئيس مجلس إدارة البنك التجاري الدولي السابق، ومحمد نجيب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لبنك الشركة المصرفية العربية الدولية خلال الفترة بين عامي 2011 و 2018، مستشارين لمحافظ البنك المركزي.

وناقش الاجتماع العمل المصرفي أو المشاكل التي يقابلوها.

كما ناقش الاجتماع طرح أفكار جديدة بهدف التطوير.

واقتنص الدولار الشق الأكبر في الحوار.

كما تناول اللقاء دور البنوك الهام في حل الأزمة الاقتصادية الحالية.

ويذكر أن حسن عبد الله التقى جميع رؤساء البنوك ونوابهم، أمس الأربعاء، لأكثر من 4 ساعات وذلك في حضور جمال نجم نائب محافظ البنك المركزي المصري، ومحمد الإتربى بنك مصر الذي تولى توجيه الدعوة لقيادات البنوك لحضور الاجتماع باعتباره رئيسا لاتحاد البنوك.

وحضر الاجتماع رؤساء البنوك السابقين بعد الاجتماع الودي مع القطاع المصرفي، وفي مقدمتهم هشام عز العرب رئيس البنك التجاري السابق، وفتحي السباعي رئيس بنك التعمير والإسكان السابق، ومحمد الديب رئيس بنك QNB سابقا، ومحمد بركات رئيس بنك المصرف العربي الدولي سابقا وغيرهم.

وكان الرئيس عبدالفتاح السيسي،  وفقا لما ورد في اهل مصر هناأصدر قرارًا جمهوريًا بتعيين حسن عبدالله قائمًا بأعمال محافظ البنك المركزي.