الحكم علي شقيق يوسف بطرس فى قضية تهريب 21 الف قطعه اثار

الحكم على شقيق يوسف بطرس غالى السجن المشدد ٣٠ سنه وتغريمه ٦ مليون جنيه فى قضيتين ، تهريب 21 الف قطعه اثار و العثور على اثار فى منزله

يذكر ان روما اكتشفت وجود اثار تنتمي الي الحضارة المصرية فى حقائب دبلوماسية قادمه من القاهرة فابلغت السلطات المصرية وعلى الفور كلف النائب العام وزير الاثار خالد العناني بالسفر الي مدينه ساليرنو للتحقق من الامر

فأكد الاخير اثرية الشحنة وكانت عبارة عن ١٩٥ قطعه اثريه صغيرة الحجم و ٢١ الف عملة معدنية ، فطالبت النيابة العامه استرداد الاثار وبالفعل خلال ٣٠ يوما بعد التنسيق مع السلطات الايطاليه عادت الشحنة الي القاهرة وسيتم عرضها في المتحف المصرى الكبير

وعلي اثره تم التوصل الي تورط شقيق يوسف برطس غالي فى تهريب الشحنة بالتعاون مع قنصل دوله ايطاليا فى الاقصر حيث امر النائب العام بسرعه احضاره وإدراجه على النشرة الدولية الحمراء وقوائم ترقب الوصول لانه المتورط الرئيسي فى تهريب الاثار

وعاقبت المحكمة ايضاً مدحت ميشيل “مندوب شركة شحن ” وأحمد حسن النجدي “عامل” وثلاثه اخريين بالسجن المشدد 15 سنة وتغرم كل منهم مليون جنيه

على ان يستمر التحقيق في كيفيه مرور الشحنة على الجهات المختصه والجمركية والشرطية دون الكشف عليها واكتشاف الثغرة التى استخدموها وهو نفس ما حدث في تهريب تابوت الكويت .

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى