قالت الدكتورة إيمان شاكر، وكيل مركز الاستشعار عن بعد بهيئة الأرصاد الجوية، إن التغيرات المناخية أثرت على العالم، ومصر من ضمن العالم، فالتغيرات المناخية كلمة السر فيما يحدث في العالم، ووصلت في كندا 50 درجة والكويت 54 درجة.

وأضافت شاكر، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج «على مسؤوليتي» على قناة صدى البلد، أن الفيضانات في الصين وألمانيا وبلجيكا أمر غير طبيعي.

وتابعت: «بدأنا في التأثر في موجة شديدة الحرارة ومستمرة لمدة أسبوع على الأقل، والقاهرة متوقع تسجيل 42 درجة مع نهاية الأسبوع، وهي درجات يتم قياسها في الظل وتزيد 3 أو 4 درجات».

ونصحت شاكر المواطنين بعدم التعرض لأشعة الشمس من الظهر وحتى بعد العصر، مؤكدة أن الصيف هذا العام هو الأكثر حرارة في السنوات الأخيرة سواء في مصر أو العالم.

وأكدت وجود فرص أمطار بداية من يوم الثلاثاء على جنوب البلاد وسلاسل البحر الأحمر، مشيرة إلى أن ارتفاع نسبة الرطوبة يتسبب في وجود شبورة خفيفة لا تؤثر في حركة المرور.