كشف عدد من المحلات في منطقة أرض اللواء والدقي بالجيزة، اختفاء السجائر المحلية وتواجد الأجنبية فقط نتيجة دخول عمال الشركة الشرقية للدخان في مرحلة الإجازات منذ الأسبوع الماضي.

وأوضحت الجولة اختفاء السجائر الكيلوباترا والبوكس والسوبر في منطقة أرض اللواء، بينما توجد السجائر البوكس بسعر 22 جنيها في المحلات مقارنة بـ 20 جنيها قبل موسم العيد والكيلو باترا بـ 20 جنيها مقابل 19.

وأكد محمد محفوظ صاحب محل تجزئة في منطقة أرض اللواء بالجيزة أن أسعار السجائر ارتفعت بشكل جنوني في الأسواق وقيام الموردين بالاحتفاظ بالكميات لديهم وعدم توزيعها وهو ما رفع السعر في النهاية.

وفسر محفوظ ذلك لنتيجة سفر عمال وموظفي الشركة الشرقية للدخان ودخولهم في إجازة عيد الفطر منذ الأسبوع الماضي، وهو ما أدى لاختفاء السجائر المحلية أو رفع سعرها لدى بعض المحلات .

وأوضح محمود الفيومي صاحب محل تجزئة في شارع أكتوبر بمنطقة بولاق الدكرور أنه منذ ما يقرب من أسبوعين انقطعت إمدادات السجائر المحلية، وأن السعر المتداول حاليا للعلبة البوكس 22 جنيها ومنذ يومين كانت بسعر 21.5 جنيه .

وكشف أن سبب اختفاء السجائر من السوق، هو قرارات الحظر التي سيتم فرضها علي معظم القطاعات الاقتصادية والتجارية ابتداء من الغد وأن بعض المحلات توقفت عن طلب بضاعة جديدة ريثما تتوقف مرحلة الإغلاق التام خلال الأسبوع المقبل.