09:20 م

الثلاثاء 23 نوفمبر 2021

كتب- محمود سعيد:

أجرت نيابة المعادي مواجهة قانونية بين تلميذة وعاملًا اتهمته بهتك عرضها داخل مدرسة شهيرة بالمعادي.

حضرت الضحية البالغة من العمر 4 سنوات أمام عدد من المتهمين بينهم العامل المتهم، وما إن رأته حتى اختبأت خوفًا خلف والدها، بحسب مصدر مطلع على التحقيقات.

ويتولى المحامي خليفة أحمد، الحضور مع الطفلة المجني عليها.

وكانت أهلية الطفلة المجني عليها لاحظوا إحمرارًا في المناطق الحساسة لابنتهم عدة مرات بعد عودتها من المدرسة، فأخبرتهم “عمو بيوجعني وهو بيشطفني”.

وقرر قاضي المعارضات بمحكمة جنح المعادي، اليوم الثلاثاء، تجديد حبس المتهم 15 يومًا على ذمة التحقيقات في الواقعة.

اقرأ المقال من المصدر