قالت مصادر مطلعة في وزارة البترول والثروة المعدنية، إن المهندس سامح فهمى وزير البترول والثروة المعدنية الأسبق، أصيب بفيروس كورونا المستجد، بعد تأكد إيجابية التحاليل الخاصة به

وقالت المصادر إن المهندس سامح فهمي وزير البترول والثروة المعدنية الأسبق، تم حجزه ويخضع حاليا للحجر الصحى وان حالته الصحية مستقرة حتي الآن.

وفي وقت سابق ارتفعت الحالات الإيجابية بفيروس كورونا المستجد، داخل شركة إنبي للبترول، بعد اكتشاف حالة جديدة بسائق بإدارة البترول، انتقلت العدى له عن طريق زوجته ممرضة بمستشفى الدمرداش، وتم عزل المخالطين له.

وبذلك ترتفع حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد داخل شركة إنبي، إلى 3 حالات كان آخرها يوم 7 أبريل الماضي، لمهندس بشركة إنبي نتيجة العدوى من شقيقته الطبيبة بمعهد الأورام.

فيما ظهرت الحالة الأولى في الشركة المصابة بفيروس كورونا المستجد، لموظف أصيب بعدوى الفيروس، بينما تعافى وخرج من المستشفى يوم 31 مارس الماضي.