أول فتاة مصرية تجمد بويضاتها تكشف سبب قرارها

كشفت ريم مهنا، أول فتاة مصرية تعلن عن تجميد بويضاتها، والتي أثارت الجدل بإعلانها عبر صفحتها على “فيس بوك” عن تجميد بويضاتها، السبب وراء اتخاذها هذا القرار، موضحة أن القرار يرجع إلى فشلها في العثور على الرجل المناسب للزواج منه بعد وصولها سن الـ35 عامًا.

وأوضح خلال لقائها ببرنامج “الحكاية”، المذاع على قناة “إم بي سي مصر”، تقديم عمرو أديب، ووفقا ل أن فكرة تجميد بويضاتها جاءتها في عام 2001 عندما قرأت خبرًا عن هذا الأمر في أحد الجرائد الإنجليزية، وكانت وقتها في عمر الـ20 عامًا، وبعد ذلك قررت التعمق في القراءة عن هذه العملية؛ لاستغلال الأمر بشكل جائز شرعًا، وحينها أخذت قرار بتجميد بويضاتها بعد وصولها سن 35 عامًا.

فتاة تثير الجدل وتعلن عن تجميد بويضاتها حتى ظهور الزوج المناسب (فيديو)

ولفتت إلى أنها كانت ترى دومًا ضرورة عدم الزواج قبل سن الـ30؛ لأن الأمر يحتاج إلى اكتساب الخبرات والدراية الكاملة حول فهم شريك الحياة وكيفية التعامل معه؛ لتجنب حدوث المشكلات الزوجية، معقبة: “درست وقرأت عن الزواج علشان ما البسش في الحيط”.

وتابعت: “بعد وصولي سن الـ35 وعدم نجاحي في عدم وجود الرجل المناسب قررت تجميد بويضاتي”.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker