توفيت في ساعة متأخرة من مساء أمس الأربعاء، الإعلامية في التلفزيون المصري، شيرين الدويك، إثر أزمة صحية مفاجئة.

ونعت صفحة “ماسبيرو الأصل”، المعنية بنشر أخبار الهيئة الوطنية للإعلام عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، الإعلامية الراحلة، وكتبت: “الإعلامية الزميلة شيرين دويك في ذمة الله”.

 

ألم مفاجئ

وكشفت الصفحة، في المنشور، أن سبب وفاة الدويك هو تعرضها لجلطة في الشريان التاجي، بعدما شعرت بألم مفاجئ.

وفي منشور لاحق، أوضحت الصفحة أن “الجلطة كانت في الشريان التاجي الخلفي بعدما شعرت بألم في المعدة، ليتم تشخصيه بأنه قولون ثم موت مفاجئ أثناء النوم”.

 

ليلة حزينة

وأضافت أن “وفاة الإعلامية شرين الدويك مثَّلت صدمة في التلفزيون المصري الذي يعيش ليلة حزينة”.

ونعت الإعلامية في ماسبيرو شيرين إدريس، زميلتها الراحلة، وكتبت عبر صفحتها الشخصية بموقع “فيس بوك”، قائلة: “أسبوع الأحزان في ماسبيرو.. بعد رحيل المذيعة القديرة مها حسني، تلحق بها…

اقرأ المقال من المصدر