أزمة في السويد بسبب محاولة متطرفين حرق القرآن الكريم

تعيش مدينة مالمو في السويد أزمة حادة مع متطرفين أحدهما دنماركي والآخر سويدي حاولا حرق القرآن الكريم أمام أحد المساجد في منطقة روزنكورد شمالي مدينة مالمو.

وأوضحت صفحة “المغتربون في السويد” على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أن الشرطة منعت المتطرفين من فعل ذلك، وتم الغاء طلبهما العنصري.

وأشارت الصفحة إلى أن الاحزاب السويدي عقدت اجتماعا مع الجمعيات الإسلامية واليهودية والمسيحية لمناقشة الموضوع ووضع حد له مستقبلا.

وكان راسموس بالودان زعيم حزب “سترام كورس” اليميني المتطرف، قد تقدم بطلب لتنظيم احتجاج أمام مسجد وحرق القرآن الكريم في مدينة مالمو جنوبي السويد .

وأوضح المركز السويدي للإعلام أن القضاء رفض طلب راسموس ولكنه استأنف طلبه مرة أخرى، وأصدرت المحكمة الإدارية، اليوم الجمعة، قرارا برفض السماح بالموافقة بمنح ترخيص لتظاهرة لحرق القرآن واعتبار الطلب خطيرا ويهدد أمن وسلامة المجتمع السويدي.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى